مقتل قيادي كبير في الفيلق الخامس بريف إدلب

أوغاريت بوست (إدلب) – قالت مصادر محلية إن قياديا كبيرا بالمجموعات الموالية لروسيا قتل إدلب، شمال غربي سوريا.
وذكرت المصادر أن العميد أحمد حامد عبيدو، ، قتل بقصف استهدف الموقع العسكري المتواجد فيه بمحاور القتال في ريف إدلب.
وأضافت أن العميد المذكور ينحدر من قرية بعرين، بريف مصياف، التابعة إداريا لمحافظة حماة، وسط البلاد، وهو متعاقد مع الفيلق الخامس الموالي لروسيا.
ولقي العشرات من قادة القوات الحكومية مصرعهم بظروف متعددة، بعضها عمليات اغتيال وأخرى بأمراض متفرقة، كما قتل آخرون على جبهات إدلب والبادية.
وسبق أن قتل القيادي في الدفاع الوطني بمنطقة تدمر شرقي حمص، أبو رهان السخنة، حيث قتل بظروف غامضة ووجدت جثته في المدينة مقيدة اليدين، وعليها آثار تعذيب.