صحيفة: قوات الحكومة تستعد للقيام بعملية عسكرية واسعة النطاق على طريق “إم فور”

أوغاريت بوست (مركز الأخبار) – قالت صحيفة “الوطن”، أن قوات الحكومة تستعد للقيام بعمل عسكري واسع النطاق ضد فصائل المعارضة السورية من مناطق تسيطر عليها جنوب الطريق الدولي حلب- اللاذقية المعروف “أم-4”.
وأضافت الصحيفة أن القوات الحكومية استكملت استعدادتها لشن عملية عسكرية محتملة في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الغربي بدعم جوي روسي، تمهيدا لفتح طريق “الأم فور” أمام حركة المرور والترانزيت بـ “تفاهمات روسية – أميركية”، مشيرة إن خطوطها العريضة لهذا العمل ستوضع خلال اللقاء المقرر بين مبعوثي الرئيسين فلاديمير بوتين وجو بايدن في جنيف.
وأوضحت أن المعارضة السورية مقتنعة باقتراب رحيلها من المنطقة حتى شمال طريق حلب- اللاذقية على الرغم من الدعم التركي المباشر لها.
وبحسب الصحيفة فإن ملف إدلب الجنوبي وحماة الغربي، سيكون مطروحاً على جدول أعمال اجتماع جنيف الذي يجمع بين مسؤول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجلس الأمن القومي الأميركي بريت ماكغورك، ونائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فريشنين، والمبعوث الرئاسي الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف، مرجحة أنه سيخرج بتفاهمات تميل وتصب في خدمة الرؤية الروسية لحل مستدام في المنطقة.