“مؤتمر ليبيا” يرفض التدخلات الخارجية والتأكيد على الحل السياسي

أوغاريت بوست (مركز الأخبار) – شدد البيان الختامي لمؤتمر “دعم استقرار ليبيا” والذي شارك فيه دول عربية وأجنبية عدة، على رفض التدخلات الخارجية و سحب المجموعات المرتزقة والمسلحين والقوات الأجنبية من البلاد، لفتح الطريق أمام الحلول السياسية.
وخلال المؤتمر، قالت نجلاء المنقوش، وزيرة الخارجية الليبية، أن البيان الختامي للمؤتمر، شدد على رفض التدخل الخارجي في ليبيا، ودعت المسؤولة الليبية كل الدول لإعادة فتح سفاراتها في البلاد.
وعن الحضور الدولي، قالت المنقوش أنه شهد “حضوراً دولياً كبيراً، وأشارت إلى أن أبرز ما تم مناقشته “الانتخابات” المقررة في 24 كانون الأول/ديسمبر القادم، وأضافت “نعمل من أجل إجراء الانتخابات الليبية في موعدها المحدد”.
ونوهت وزيرة الخارجية الليبية إلى أن “الحكومة الليبية تدعم مخرجات اللجنة العسكرية المشتركة”.
من جانبه، اعتبر وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد ناصر محمد الصباح، أن مؤتمر “دعم استقرار ليبيا”، المقام في مدينة طرابلس، “دليل على عودة ليبيا إلى الساحة الدولية”.
كما أشاد وزير الخارجية الكويتي، بجهود اللجنة العسكرية الليبية المشتركة.
المصدر: وكالات