آخر الأخبار

لهذا السبب أوقفت السلطات البرازيلية “كلاسيكو الأرض”

أوغاريت بوست (مركز الأخبار) – أوقفت السلطات البرازيلية “مباراة كلاسيكو الأرض” بين المنتخب البرازيلي والأرجنتيني، مساء الأحد، ضمن تصفيات كأس العالم بعد دقائق قليلة من انطلاقها.
وفي مشهد “صدم العالم” تدخلت قوات الأمن البرازيلية لأرضية الملعب و أوقفوا اللقاء، وأشارت وسائل إعلامية، أن السبب وراء ذلك “أن السلطات البرازيلية رفضت مشاركة أي لاعب أرجنتيني جاء من بريطانيا، لأن البرازيل تفرض حجراً مدته 10 أيام على القادمين من بريطانيا كونها دولة حمراء”.
وبالرغم من إعلان البرازيل رفضها مشاركة 4 لاعبين أرجنتينيين في اللقاء، وهم الحارس إيميليانو مارتينيز والمدافع كرستيان روميرو ولاعبي الوسط إيميليانو بوينديا وجوفاني لو سيلسو، إلا أن الأرجنتين قررت إحضارهم للمشاركة.
ومن بين الأربعة، شارك 3 لاعبين كأساسيين في اللقاء، وهو ما أغضب السلطات البرازيلية.
وقبل المباراة بأيام، وقف اتحاد كرة القدم في أميركا الجنوبية “كونميبول”، مع الأرجنتين، وأعلن أن البرازيل ستعاقب بخصم النقاط إذا لم تسمح بمشاركة الأرجنتينيين القادمين من بريطانيا.
وانتقد الخبراء طريقة تعامل السطات البرازيلية مع الموقف، وتدخلهم بعد انطلاق صافرة الحكم، مما أوقف المباراة الكبيرة بشكل غريب وفي أول مرة في تاريخ اللعبة الأكثر شعبية في العالم.
المصدر: وكالات