دمشق °C

00963996813082

آخر الأخبار

حصاد أوغاريت: القوات التركية تزيد نقاطها في “جبل الزاوية”.. والتحالف يجدد التزامه بهزيمة داعش في سوريا

أوغاريت بوست (مركز الأخبار) – بالتزامن مع استمرار القصف المتبادل بين طرفي الصراع في “خفض التصعيد”، تعمل القوات التركية على زيادة نقاطها وقواعدها العسكرية في منطقة “جبل الزاوية”، يأتي ذلك في وقت أكد التحالف الدولي أن قواته ستبقى في سوريا والمعركة ضد داعش ستستمر.

الحصاد الميداني – منطقة خفض التصعيد
استهدفت فصائل المعارضة المسلحة نقاط تمركز قوات الحكومة السورية بريف إدلب الجنوبي، حيث أكدت مصادر محلية، أن فصائل المعارضة استهدفت بقذائف المدفعية نقاط تمركز قوات الحكومة السورية في بلدتي كفروما وحاس بريف إدلب الجنوبي، ولا معلومات عن خسائر بشرية بعد.
إضافة إلى ذلك حلقت طائرات استطلاع في أجواء منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، فيما استهدفت القوات التركية المتمركزة في معسكر المسطومة، بثلاث قذائف مدفعية مدينة سراقب.
كما قصفت قوات الحكومة مواقع المعارضة غرب مدينة سراقب، فيما ردت المعارضة بالقصف على مواقع الحكومة في المدينة ومحيطها، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وفي السياق أنشأت القوات التركية نقطة عسكرية جديدة بعد أن استقدمت رتلاً عسكرياً من جنود ومعدات عسكرية ولوجستية، في قرية “بليون” جنوب محافظة إدلب، وهي الثانية في القرية، وبذلك فإن عدد النقاط والقواعد العسكرية التركية في منطقة “خفض التصعيد” بلغت 71 قاعدة ونقطة عسكرية.
وفي وقت سابق زار وفد تركي بلدة “كنصفرة” وتلتها الاستراتيجية جنوبي إدلب بهدف إنشاء قاعدة عسكرية جديدة في البلدة، وذلك بعد أن وصلت تعزيزات كبيرة للجيش التركي، حيث أصبح في كل بلدة في جبل الزاوية نقطة عسكرية أو نقطتان، باستثناء كنصفرة و البارة.
مــحــافــظـــة حــلـــب
أفادت مصادر محلية بأن المجموعة انطلقت من مدينة مسكنة إلى بلدة دير حافر وفقد الاتصال بها، فيما استنفرت قوات الحكومة السورية تحسباً لأي خرق أمني، باعتبار أن المنطقة تقع تحت سيطرتها.
وعلى صعيد آخر أكدت مصادر محلية من ريف عفرين أن عناصر من فصيلي “صقور الشمال” و”المنتصر بالله” قطعوا مئات أشجار الزيتون لمواطنين في ريفي بلبل ومعبطلي، وسرقوا أشجار أخرى.
مــحــافــظـــة دمــشـــق
قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن “مصادر من الغوطة” أخبرته أن عمليات شراء عقارات في مدن وبلدات الغوطة تصاعدت بشكل كبير، وذلك من قبل مجموعة أشخاص يعملون لدى “تجار” من محافظة دير الزور، حيث يقوم الأشخاص بأمر من هؤلاء التجار بشراء العقارات، حيث يتبع هؤلاء التجار للواء العباس” الإيراني.
وفي سياق آخر أدانت وزارة الخارجية السورية زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى المستوطنات الإسرائيلية في منطقة الجولان السوري، ودانت الحكومة بأشد العبارات زيارة بومبيو، معتبرة أنها خطوة استفزازية قبيل انتهاء ولاية إدارة ترامب وانتهاكا سافرا لسيادة سوريا.
مــحــافــظـــة الــحــســكــة
أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بدخول قافلة عسكرية لقوات “التحالف الدولي”، إلى الأراض السورية قادمةً من معبر الوليد الحدودي مع إقليم كردستان العراق، وضمت القافلة 35 شاحنة تحمل مواد لوجستية وعسكرية، توجهت نحو القواعد العسكرية في ريف الحسكة.
فـيـروس كـورونـا فـي سـوريــا
أعلنت وزارة الصحة في الحكومة السورية، مساء الجمعة، تسجيل 5 وفيات بالفيروس، إضافة إلى تسجيل 88 حالة جديدة بالعدوى، وشفاء 62 إصابة مسجلة مسبقاً، وبذلك فإن حصيلة الاصابات في مناطق سيطرة الحكومة، بحسب وزارة الصحة، تصبح 7079 إصابة توفي منها 368 وشفي 2986 حالة.
بدورها أكدت “هيئة الصحة” في الإدارة الذاتية تسجيل 4 وفيات، و58 إصابة جديدة بفيروس كورونا، إضافة إلى 27 حالة شفاء، وبذلك فإن حصيلة انتشار وباء كورونا في مناطق شمال شرق سوريا، بحسب بيانات “هيئة الصحة”، تصبح 6478 إصابة، شفيت منها 172 حالة وشفيت 932 حالة.
الــحــصــاد الــســيــاســـي
أعلن “الائتلاف الوطني” عن تشكيل مفوضية وطنية للانتخابات ستعمل على “التحضير للمرحلة الانتقالية وما بعدها”، وذكر الائتلاف في بيان، أنه قرر “إنشاء مفوضية وطنية، وأكد أنه لا بديل عن “هيئة الحكم الانتقالي كاملة الصلاحيات”، وأنه لا يمكن القبول أو المشاركة بأي انتخابات بوجود الحكومة الحالية والرئيس السوري بشار الأسد، حسب بيانهم.
إضافة إلى ذلك أعربت الأمم المتحدة عن قلقها إزاء التقارير عن انتهاكات جسيمة مرتكبة في المناطق الخاضعة لسيطرة “هيئة تحرير الشام” بمحافظة إدلب، وأشارت الأمم المتحدة إلى قلقها بشأن حالات احتجاز مدنيين بينهم موظفون إنسانيون وإعدامات تنفذ بحق بعض الموقوفين بعد “محاكمات” تنظمها الجهات المسيطرة على المنطقة.
بدورها أعلنت الإدارة الذاتية العمل وفق “العهود والمواثيق الدولية” فيما يتعلق بحماية الأطفال في النزاعات المسلحة، موقف الإدارة جاء خلال بيان عن مكتب حماية الطفل، بالتزامن مع اليوم العالمي للطفل، وذكرت الإدارة الذاتية أنها باشرت بتأسيس مكتب حماية الطفل بالتعاون مع الأمم المتحدة.
وفي السياق أفاد الناطق الرسمي باسم التحالف الدولي، بأن مهمة التحالف في سوريا ما تزال قائمة، والتحالف باقٍ لمحاربة خلايا تنظيم داعش، وكشف أن “عدد قوات التحالف المنتشرة في شمال سوريا هي 900 من جنود الجيش الأميركي، وأكد أن “عدد القوات يتغير بحسب الظروف والتحركات الاعتيادية”.
وعلى صعيد آخر اتخذت الولايات المتحدة قراراً جديداً ضد الحكومة السورية، حيث صوت الكونجرس على مشروع قانون يمنح مكافأت مالية لمن يدلي بمعلومات عن أنظمة وكيانات تنضوي تحت مظلة العقوبات الأمريكية وذلك ضمن برنامج وزارة الخارجية المسمى “مكافآت من أجل العدالة”.
يأتي ذلك في وقتٍ قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن هناك بعض “البؤر الإرهابية” ما تزال المعركة العسكرية فيها مستمرة في إشارة منه إلى الشمال السوري، وجاء حديثه في كلمة له خلال لقائه المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، وقال أن التسوية ماضية، داعياً إلى بذل جهود إضافية للتوصل إلى “تسوية سياسية”.