آخر الأخبار

إستخباراتي إسرائيلي يكشف المسؤول عن الهجمات ضد النووي الإيراني

أوغاريت بوست (مركز الأخبار) – اعترف مسؤول سابق بالاستخبارات الإسرائيلية، أن تل أبيب وراء الهجمات التي طالت مواقع للبرنامج النووي الإيراني.
وأشار رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلي السابق، يوسي كوهين، إلى أنه يعتقد أن بلاده تقف وراء الهجمات على مراكز نووية إيرانية. وذلك في أول تصريح يضع المسؤولية على عاتق إسرائيل.
ووجه المسؤول الإسرائيلي المنتهية ولايته، تحذيرات للعلماء الإيرانيين بأنهم سيصبحون أهدافاً للاغتيال حتى بالرغم من التفاوض والدبلوماسية في فيينا بين الدول الكبرى و إيران.
وقال كوهين: “إذا كان العالِم على استعداد لتغيير مهنته ولن يؤذينا بعد الآن، فنَعم، نحن نقدم لهم أحيانا” مخرجا.
وسبق أن استهدفت هجمات عدة مواقع ومراكز نووية إيرانية، أكبرها في منشأة نطنز النووية التي تقوم أجهزة الطرد المركزي فيها بتخصيب اليورانيوم من قاعة تحت الأرض مصممة لحمايتها من الضربات الجوية.
المصدر: وكالات